معارضون سوريون “يدعون” على خريبين بـ “ الشلل “ و”قطع الرباط الصليبي” بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في آسيا

رفع عدد من “ المعارضين السوريين “ دعوات إلى الله ، بإصابة اللاعب عمر خريبين بالشلل بعد فوزه بجائزة أفضل لاعب في آسيا.

 

وامتلأت “الغروبات” الخاصة بالمعارضين على مواقع التواصل الاجتماعي بالشتائم ، والابتهالات إلى الله بإصابة اللاعب النجم بالشلل والرباط الصليبي ، وهو أسوأ ما يمكن أن يصيب لاعب كرة القدم.
وتناقل المعارضون صوراً لأفضل لاعب بآسيا ، وهو يقف أمام رئيس الجمهورية العربية السورية الدكتور بشار الأسد ، والرئيس يوقع له القميص باسمه.
وتلقى اللاعب الذي رفع اسم سوريا عالياً مختلف أنواع الشتائم التي طالته، وعائلته، بأقذع الألفاظ، وأسوئها .
حيث فاز اللاعب السوري عمر خريبين يوم الأربعاء بجائزة أفضل لاعب بآسيا، في إنجاز يعتبر الأول بتاريخ الكرة السورية.
وحقق الخريبين مع رفاقه السومة والخطيب، والبقية، إنجازاً نالوا عليه احترام العالم، خلال تصفيات كأس العالم ٢٠١٨، إلا مجموعة من المعارضين، لدرجة أن بعضهم حضر مباريات المنتخب الأخيرة وشجع المنتخب الأسترالي ضد فريق وطنه.
وتعتبر فئة من المعارضة السورية المتطرفة ، أن إنجاز فريق كرة القدم ساعد “ النظام “ على إظهار صورة للعالم، لم يكونوا يودون لو ظهرت، كامتلاء الساحات بمئات الآلاف من السوريين تشجيعاً لمنتخب وطنهم، وإظهار سوريا كبلد حضاري لم تقتله الحرب.
يذكر أن مجموعة من المعارضين السوريين، غير المتطرفين، أظهروا دعمهم للمنتخب خلال التصفيات، وصلت لحد رفع العالم السوري، الأمر الذي دفع المغالين في المعارضة، لتخوينهم، وهو فعل تعودوا على القيام به منذ بداية الحرب على سوريا.
فيما وصل “المعارض” السوري بدعواته إلى حد شتم نادي الهلال السعودي، الذي يلعب له نجمنا الخريبين، بسبب فوز لاعب سوري بجائزة أفضل لاعب في آسيا.

المصدر: تلفزيون الخبر

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*