ما لا تعرفونه من أسرار الزفاف الملكي البريطاني !!

أسرار الزفاف الملكي البريطاني

الأنظار متجهة اليوم إلى بريطانيا، وتحديداً إلى كنيسة سان جورج في مدينة وندسور لمتابعة زفاف الأميرهاري والممثلة الأميركية ميغان ماركل في حفل ضخم سيجمع بين فخامة الملكية البريطانية وبريق هوليوود.

 

وقد وضعت اللمسات على العرس الأسطوري المرتقب ليتابعه مئات الملايين من الناس في أنحاء العالم، حيث من المتوقع حضورأكثر من 100 ألف شخص في الشوارع الضيقة لمدينة وندسور بطبيعتها الخلابة.

كما لوحظ الإهتمام الإعلامي العالمي والمحلي ليتصدر العرس الأميري المرتقب اليوم العناوين، وكاد يفوق ما رافق زواج الأمير وليم، نجل ولي العهد والشقيق الأكبر للأمير هاري، لدى إرتباطه برفيقة الدراسة كيت ميدلتون في ربيع 2011.

لكن الزواج من أفراد العائلة المالكة البريطانية ليس كأي زواج آخر، إذ أن كافة تفاصيل مراسم الزواج تخضع لتقاليد وبروتوكولات وقواعد أساسيةتتوارثهاالأجيال ولا يمكن الإخلال بها، وتعود إلى أول زفاف في عام 1840 للملكة فيكتوريا.

فعندما يقرر أحد ورثة العرش البريطاني الإرتباط، عليه الحصول على إذن من الملكة، وهذا ما حدث مؤخراً مع الأمير هاري عندما أراد خطبة الممثلة الأميركية ميغان ماركل، وتطلب الأمر موافقة جدته الملكة إليزابيت على ذلك.

ولكن يبقى معرفة أبرزعادات الزفاف الملوكية.

– يبدأ يوم الزفاف بوصول الأميرة مع والدها إلى الكنيسة، ويتوجه الأمير من أحد القصور التي يقيم فيها متجهاً إلى الكنسة لإقامة مراسم الزواج التي تمتد قرابة ساعة تقريباً، ويتم عزف الموسيقى خلال الزواج من قبل جوقتين ترانيم وأوركسترا.
وبعد الإنتهاء من مراسم الزواج في الكنيسة يستقل العروسان عربة تجرها خيول ويمران بأهم الأماكن التارخية وسط تهليل الشعب .
– يجب على العائلة المالكة خلال مراسيم الزفاف الجلوس على يسار العروسين إن لم تكن العروس من العائلة المالكة، وهذا ما حصل أثناء زفاف وليام وكيت بالإضافة إلى حالة الممثلة ميغان حالياً.
– يفرض على الحضور الإلتزام بالقواعد الملكية التي تفرض إرتداء زي رسمي، فعلى الرجال إرتداء معطف رمادي أو أسود مع صدرية رمادية أو صفراء وقبعة رسمية رمادية، كما يمنع البروتوكول الملكي إرتداء القبعة الرسمية أثناء إلتقاط الصور التذكارية.
وبالنسبة إلى السيدات فيتوجب عليهن إرتداء ثوب معطف وقفازين وقبعة في حال كان الحفل نهارياً ويمكن الإستغناء عن القبعة في الإحتفال المسائي.
– من التقاليد الملكية الملزمة للعروسين أن يطلّا على الشعب من شرفة في قصر باكنغهام بعد الزواج، وقبل الإنضمام لبدء حفل الإستقبال ويقومان بتقبيل بعضهما.
ومن الأمور التي لا بد منها في الزفاف الملكي ومن ضروريات الإحتفال أن ترتدي العروس التاج الملكي في يوم الزفاف حتى لو كانت من عامة الشعب.كما يفرض الزفاف الملكي على طرحة العروس أن تكون طويلة جداً.

وبالنسبة إلى كعكة الزفاف فهناك دائماً في الزفاف الملكي قالبان حلوى ويجب أن يكون أحدهما بنكهة الفاكهة، لكن قرر العروسان هاري وميغان كسر تقليد كعكة الفواكه وإختارا بدلاً منها كعكة مصنوعة من الليمون وزهرة البيلسان مع الزبد المجمد ومكسوة بأزهار نضرة، رغبة منهما في الاستمتاع بنكهات في موسمها الفعلي.

وتبقى كل التفاصيل وما سيخفيه هذا الحفل من مفاجأت رهن الساعات المقبلة وما إذا كان سيحمل أوجه شبه مع يومي زفاف والد هاري الأمير تشارلز أو شقيقه الأمير ويليام.

المصدر: لبنان 24

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*