الأمم المتحدة تكشف عن عددهم في سوريا العراق؟؟

ذكر تقرير أصدرته الأمم المتحدة أن ما بين 20 و30 ألفا من مقاتلي تنظيم “داعش” الوهابي لا يزالون في العراق وسوريا رغم هزيمة التنظيم وتوقف تدفق الأجانب للانضمام إلى صفوفه.

وقدر التقرير أن ما بين ثلاثة وأربعة آلاف من إرهابيي التنظيم هم في ليبيا بينما يتم نقل عدد من العناصر الفاعلين في التنظيم إلى أفغانستان.

وافاد مراقبو العقوبات في الأمم المتحدة أن عدد أعضاء التنظيم في العراق وسوريا هو “ما بين 20 و30 ألف فرد موزعين بالتساوي تقريباً بين البلدين”.

وأضاف التقرير أن “من بين هؤلاء عدة آلاف من المقاتلين الإرهابيين الأجانب”.

ويقدم فريق مراقبة العقوبات تقارير مستقلة كل ستة أشهر إلى مجلس الأمن الدولي حول تنظيم “داعش” وتنظيم القاعدة المدرجين على قائمة الأمم المتحدة للمنظمات الإرهابية.

Be the first to comment

Leave a Reply

Your email address will not be published.


*